قصص - الصبي وإناء الذهب

 قصة الصبي واناء الذهب 











يحكى ان 
في قديم الزمان كان هناك صبي فقير بالمدينة يعمل بمنجم لاستخراج الفحم من باطن الارض لكى يقوم بسد احتياجاته واحتياجات امه التى اصبحت في رعايته بعد وفاة والده الذي لم يورثه شيئا سوى الاخلاق الفاضلة والايمان القوي
 
في ذات ليلة بعد عودة الصبي لبيته سمع طرقات عالية فوق باب سور بيته وعندما ذهب لفتح الباب وجد العديد من الحراس الذين قاموا بالانتشار في البيت باحثين عن شيء ما

اندهش الصبي وامه واذا باحد الحراس يقول : وجدته وجدته هيا معى ايها اللص الى قصر الملك 

وبعد ان ذهب وسط صرخات امه وتعجبه مما يحدث وعندما دخل على الملك اخذ الملك يدور حوله عدة مرات ثم قال له : انت تعلم ايها الصبي ان هذا الاناء الفضي كان مليئا بالذهب الذي تم سرقته من قصري اخبرني عن مكان الذهب وانا افرج عنك
 
قال الصبي : ايها الملك لقد تربيت على الصدق والامانة ولم اكن يوما بسارق قال الملك لقد تم وجود الاناء فارغا داخل سور بيتك قال الصبي : لو كنت سارقا يامولاي ما كان هذا حالى من فقر شديد
 
وبعد وقت طويل من انكار الصبي غضب الملك وقال : ياحراس لقد حكمت عليه بالاعدام رميا بالسهام داخل احد الاسواق ليكون عبرة لمن يتعدى على ممتلكات ملك البلاد
 
ابتسم الصبي وقال : لن ابالى بهذا الحكم ما دمت املك سلاحا يفوق سهمك فازداد غضب الملك 

وفي اليوم التالى : احتشد الناس في احد الاسواق وجاء الملك والوزير وبعض الحراس وجيء بالصبي فأمر الملك احد الحراس بقتله رميا بالسهام 
وبعد ان اطلق الحارس السهم تجاه صدر الصبي مباشرة تفاجأ الجميع بتحول مسار السهم من صدر الصبي الى صدر الوزير

هرول الملك والحراس مذعورين للاطمئنان على الوزير الذي كان يلفظ انفاسه الاخيرة وبصوت متقطع قال للملك " اطلق سراح هذا الصبي فأنا الفارغ داخل سور بيته 
اندهش الملك واسرع تجاه الصبي وقال له : ما هو السلاح الذي انقذك من هذا الموقف العصيب؟ 

قال الصبي : هو اللجوء الى الله قال تعالى " ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب "


Once upon a time, there was a poor boy in the city who worked in a mine to extract coal from the ground in order to meet his needs and the needs of his mother, who became in his care after the death of his father, who inherited nothing but virtuous morals and strong faith.


One night after the boy returned home, he heard high knocks over the door of the wall of his house, and when he went to open the door, he found many guards who were deployed in the house looking for something.


The boy and his mother were amazed, and if one of the guards said: I found him and my grandmother, come with me, thief, to the king's palace


After he went in the midst of his mother's cries and was amazed at what was happening, and when he entered the king, he took the king around him several times and then said to him: You know, boy, that this silver vessel was full of gold that was stolen from my palace. Tell me where the gold is, and I release you.


The boy said: O king, I was brought up in honesty and honesty, and I have never been a thief. The king said that there was an empty vessel inside the wall of your house.


And after a long time in the boy’s denial, the king got angry and said: Ahras, you have sentenced him to death by shooting arrows in a market, to serve as an example for those who trespass on the property of the king of the country.


The boy smiled and said: I will not mind this ruling as long as I have a weapon that exceeds your arrow, and the king's anger increases


On the next day: People gathered in one of the markets and the king, the minister, and some guards came and the boy was brought, so the king ordered one of the guards to kill him with arrows.


After the guard fired the arrow directly towards the boy's chest, everyone was surprised that the arrow's path changed from the boy's chest to the minister's chest


The king and the guards jogged, terrified to check on the minister, who was breathing his last, and in a broken voice, he said to the king: "Release this boy, because I am empty inside the wall of his house."


The king was amazed and hurried towards the boy and said to him: What is the weapon that saved you from this difficult situation?


The boy said: It is resorting to God. The Almighty said: “He who fears God will give him a way out and provide for him from where he does not count.”     

قصص اطفال,قصص اطفال قبل النوم,قصص الاطفال,قصص,قصص للاطفال,حكايات اطفال,قصص عربيه,قصص عربية للاطفال,قصصقصص اطفال قصيرة

قصص اطفال قبل النوم

قصص اطفال  pdf

قصص اطفال طويلة

قصص اطفال جميلة

قصص اطفال رائعة

قصص اطفال مكتوبة هادفة

قصص اطفال مكتوبة

قصص اطفال جديدة 2020

قصص اطفال قصص اطفال

قصص اطفال قبل النوم مكتوبة

قصص اطفال قبل النوم طويلة

قصص اطفال قبل النوم باللغة العامية قصيرة

حواديت اطفال

حواديت قبل النوم

حواديت اطفال قبل النوم

حواديت اطفال بالعامية

حواديت اطفال مكتوبة

حواديت اطفال بنات

حكايات

حكايات اطفال

حكايات اطفال قبل النوم

حكايات الف ليلة وليلة

قصص قصيرة

قصص وروايات

قصص أطفال

قصص أطفال قبل النوم

قصص أطفال pdf

قصص أطفال مفيدة

قصص أطفال عن الحيوانات

قصص أطفال تربوية

قصص اطفال بالعربي

قصص اطفال مضحكة

قصص اطفال للقراءة

قصص اطفال مصورة للطباعة

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة

قصص الانبياء للاطفال

قصص اطفال عربية

 عربية,اطفال,قصص اطفال سندريلا,قصص للاطفال قبل النوم,قصص قبل النوم,قصص اطفال جديدة,قصص قبل النوم للاطفال,حواديت اطفال,قصص العربيه,قصص الأطفال,قصص الاميرات,قصص العربية,كرتون اطفال,قصص قصص,قصص عربي,قصه اطفال,برامج اطفال,قصص اطفال قبل النوم جديدة 2018,قصص أطفال,أطفال,حكايات للاطفال,كرتون اطفال عربي,قصص العربيه قصص العربيه,قصص اطفال قصيرة,القصص للاطفال,قصص معبره,قصص مفيده

إرسال تعليق

0 تعليقات