حيلة الغراب - كليلة ودمنة







كان الغراب عائدا بعد رحلة يوم طويل له انتقل فيها بين المزارع البعيدة للبحث عن طعام له ولصغاره الذين ينتظرونه في عشه الهاديء على الشجرة ، فوجيء الغراب عندما

 رأى العش خاويا من الصغار ومن البيض ايضا فحزن حزنا شديدا وبعد عدة ايام علم الغراب ان الشجرة التي يمتلك فيها عشه قد سكن اسفلها ثعبان ماكر ،تأكد الغراب ان هذا

 الثعبان هو من اكل الصغار والبيض فذهب لصديقه الكلب ليخبره بما حدث واخبره بانه سيقتل الثعبان وقال الكلب ربما قضى عليك الثعبان قبل ان تقتله ففكر في حيلة اخرى ،

 وفي يوم طار الغراب الى السوق فوجد احدى الاميرات تشتري بعض الحلى من الصائغ فهجم الغراب على الحي وطار به بعيدا فامرت الاميرة جنودها ليتبعوه ، وبالفعل اخذ

 الغراب يطير وهو يعلم ان الجنود تتبعه حتى وصل الى جحر الثعبان والقي فيه بالحلي وهناك حضر الجنود وقتلوا الثعبان واخذوا الحلي ، 

 

إرسال تعليق

0 تعليقات