في بيتنا مكتبة - قصص اطفال تعليمية










الاشقاء زينب وخالد وفهد يعشقون القراءة فهم يقرأون الكتب الجميلة المفيدة ومجلات الاطفال الممتعة ليزودوا معلوماتهم ويحافظون عليها في حجرة المذاكرة في بيتهم المنظم 



ذات مرة دخل عليهم والدهم فسره ما رأى قائلا: بارك الله فيكم ياابنائي ما هذه الكتب الجميلة التى أراها ؟ 

قالت زينب : انها كتب وقصص اشتريناها من مصروفنا الخاص الذي تعطيه لنا ياابي 

فقال الاب: بارك الله فيكم يازينب انت واخويك على ما قمتم به من عمل نبيل 


وقال فهد: لقد علمتنا ياابي كيف نشغل اوقات فراغنا فيما يفيدنا 

  وقال خالد : ونحن ياابي ونحن نقرأ كتبنا الدراسية اولا ثم نطالع في كتبنا الاخرى لنتسلح للمستقبل بالعلم والادب 


فقال الوالد مسرورا : ما اجمل ما اسمعه منكم ياخالد وانا من اليوم سازيد لكم مصروفكم وغدا ان شاء الله اعدكم بهدية ثمينة ستسركم كثيرا

وفي اليوم التالي وبينما الاشقاء الثلاثة في حجرة المذاكرة ودخل عليهم والدهم وبجانبه والدتهم وهما يحملان كثيرا من الكتب والقصص


قالت زينب : ما اجملها هدية!!

خرج الوالد وعاد مرة اخرى يحمل جهاز كمبيوتر وهو يقول لهم : وارجوا الا يلهيكم هذا الجهاز عن القراءة في كتبكم المفيدة بدت السعادة على وجوه الاشقاء الثلاثة الذين اقبلوا نحو هديتهم الثمينة فرحين بها


قال خالد: لقد تعلمنا ياابي في مدرستنا كيف نحسن استخدام هذا الجهاز المفيد وهو لا يغنينا ابدا عن القراءة في كتبنا التى نعشقها 

في الصباح ذهب الاشقاء الثلاثة لمدرستهم وعندما رجعوا دخلوا حجرة المذاكرة 


فوجدوا مكتبة جديدة ذات ارفف عديدة وبجانبها ثلاث مكاتب صغيرة وبجانب كل مكتب كرسي صغير مريح وجهاز كمبيوتر في جانب من الحجرة


قالت الوالدة: ما رأيكم في هذه المكتبة ولوازمها التى اشتراها لكم والدكم هذا اليوم؟.

قالت زينب : انها مفاجاه اخرى ياامي فشكرا لكما وما اعظمكما انت وابي 

جاء الوالد فاسرع الاشقاء الثلاثة يشكرونه ويدعون له والدتهم بوافر الصحة وقال الوالد: والان ارجوا ان تتعانوا في تنظيم مكتبتكم وتصنيف كتبكم بانفسكم ليسهل عليكم الحصول على ما تريدونه منها بدت المكتبة رائعه تزين الحجرة المنظمة وقال الاشقاء الثلاثة

الله : ما اجمل مكتبتنا  

 

 

إرسال تعليق

0 تعليقات