الذئب والارنب - حكايات الغابة - قصص اطفال













كانت الارانب لا تتعاون فيما بينها ولذلك كان الذئب يستطيع ان يخطف ارنبا بين الحين والاخر حتى استطاع كبير الارانب ان يوحد صفوف الجميع 



اتفقت الارانب على هزيمة الذئب والانتقام منه وفكروا في خطة ذكية للايقاع به وانتظروا مجيئه الى المزرعه في الصباح والمساء 



وفي احد الايام هجم الذئب كعادته على مزرعه الارانب فقال له كبير الارانب : لقد قررنا ايها الذئب ان نقدم لك طعاما لذيذا ابتداء من الغد بشرط الا تؤذي احدا منا فما رائيك؟



وافق الذئب ثم عاد لمكانه وفي الغد ذهب الارنب النشيط الذى يتصف بشجاعته وسرعته الى الذئب وقال له من بعيد : ليس لك طعام عندنا ايها السمين الكسول 



غضب الذئب واخذ يجري خلف الارنب ليلحق به حتى سقط في حفرة كانت الارانب قد غطتها بافرع واوراق الاشجار ثم ردمت عليه الارانب بالاخشاب 


ومن يومها والارانب تعيش في سعاده وعلمت ان قوتها تكون في تعاونها مع بعضها لان الاعداء يطمعون دائما في من يعيش بمفرده 

 

إرسال تعليق

0 تعليقات